الصفحة الاخيرة



الايام تمر والصفحات مازالت تُكتب بأحرف من ذهب، لم يتبقي سوي صفحة واحدة فارغة !

ساعات قليلة وتفصل الاسطورة أفضل لاعب في التاريخ عن حلمه المتبقي (( كأس العالم ))


المحاولة الخامسة لـ ميسي لكتابة هذة الصفحة، الوحيدة التي يتوقف عندها كل شئ يجف الحبر وتكسر الاقلام، لم يستعصي شيئاً علي ليو فاز بكل شئ فردياً وجماعياً بأستثناء هذة البطولة في نسخة 2014 كان قاب قوسين أو أدني من أغلاقها لولا ضياع الفرص السهلة وهدف جوتزه في الدقائق الاخيرة !


في المحاولة الاخيرة يدخل ميسي مع الارجنتين وهو مرشح بارز بعد أنتهاء أزمة النهائيات التي لازمت المنتخت في الفترة الاخيرة والفوز بـ بطولة كوبا أمريكا أمام البرازيل علي أرضها وكأس الابطال أمام أيطاليا بطل اليورو، هذا الجيل يمتلك كل شئ ليظفر بالنجمة الثالثة مدرب ليس الافضل ولكنه الانسب لهذا المنتخب مدرب وجد التوليفة المناسبة التي تحتاجها بلاد الفضة واللاعبين كل شئ بهم مثالي هم ليسوا أفضل لاعبي العالم ولكنهم الافضل للارجنتين كل لاعب يقدم كل ما لديه، كل لاعب يلعب وكأنها المباراة الاخيرة .


أوقات يعجز كل شئ عن الوصف، كم أتمني أن أغمض عيني وأفتحها يوم 18 ديسمبر لأجد ميسي يرفع الكأس الغالية، كرة القدم مدينة له بتلك البطولة، ميسي الذي صرح أكثر من مرة أنها حلمه أنه يريد أستبدال كل القابه الفردية والجماعية في سبيل الفوز بها، الايام مرت وكأنها لحظة جميلة أكثر من 15 عام مليئة بالذكريات الرائعة والاهداف التي لا تنسي واللقطات الابداعية التي لا مثيل لها وأصوات الجماهير وهي تهتف بأسمه ( ميسي .. ميسي .. ) هو يستحق الفوز بها ...


وبالرغم أنه يوجد منتخبات عديدة تملك قائمة من أفضل لاعبي العالم كـ البرازيل وفرنسا وأنجلترا والبرتغال والمانيا الا أن الكثير والكثير من مشجعين وأعلاميين يرشحون هذة النسخة من الارجنتين للظفر بالبطولة ليس حباً أو تشجعياً للمنتخب بقدر ما هو حباً في ميسي، هل يستطيع البرغوث في تحدي كل الصعاب وكتابة الصفحة الاخيرة !


أرجوك راوغ العمر يا ميسي ...

أقسم لك لم نكتفي بعد !






12 views0 comments